Get Adobe Flash player

الاحماض العضوية


الاحماض العضويه و استخدامها كمنشط نمو طبيعي و محفز للمناعه كبديل لاستخدام المضادات الحيويه المنشطه للنمو.

ما هي الاحماض العضويه Organic acids ؟

هي نوعيه من الاحماض الدهنيه الطياره قصيره السلسله Short chain fatty acids اغلبها استخدم منذ عقود عديده بغرض حفظ الاطعمه و الأغذيه و منع نمو الميكروبات بها .
و حديثا ثبت امكانيه استخدامها في مجال الانتاج الحيواني و الداجني كبديل فعال و امن للمضادات الحيويه المستخدمه بغرض تنشيط النمو و تقويه المناعه و الوقايه من الاصابه بالكثير من الامراض المعويه و تستخدم كاضافات علي الاعلاف او ماء الشرب.

و توجد الاحماض العضويه في الطبيعه كمكون طبيعي في بعض الانسجه النباتيه و الحيوانيه كما ان بعضها يمكن ان يتكون نتيجه التخمر البكتيري للكربوهيدرات داخل الامعاء الغليظه .

أهم الاحماض العضويه المستخدمه في المجال البيطري :

يوجد العديد من الاحماض العضويه التي يمكن استخدامها و من وقت لاخر يستحدث انواع جديده او يكتشف خاصيه اضافيه لاحدها و اهم الانواع المستخدمه حاليا هي حامض الفورميك formic acid و حامض الخليك acetic acid و حامض البروبيونك propionic acid و حامض البيوتريك butyric acid و حامض اللبنيك Lactic acid و حامض فيوماريك fumaric acid و حامض الماليك malic acid و حامض التارتريك tartaric acid و حامض الليمونيك citric acid.

طريقه عمل الاحماض العضويه Mode of action

يوجد ميكانيكيه عامه لعمل الاحماض العضويه اي انها تنطبق علي كل الاحماض العضويه و يوجد ميكانيكيه خاصه يتميز بها بعض افراد مجموعه الأحماض العضويه.

أولا : الميكانيكيه العامه :

و ترتكز هذه الميكانيكيه علي تنشيط النمو و المناعه بشكل غير مباشر عن طريق القضاء علي الميكروبات الضاره سواء داخل العلائق او داخل الجهاز الهضمي للطائر و عدم توفير وسط ملائم لنشاطها و من ناحيه اخري توفير وسط اكثر مثاليه لتكاثر و نشاط الميكروبات و الفلورا النافعه كما يلي :

1- جميع الاحماض العضويه تقوم بخفض الاس الهيدروجيني (زياده الحموضه) عند اضافتها للاعلاف مما يؤدي الي تقليل اعداد الميكروبات (البكتريا و الفطريات و بالتالي السموم الناتجه عنها ) في الاعلاف مما يؤدي الي تقليل وصول تلك الميكروبات الضاره او سمومها خصوصا السموم الفطريه الي جسم الطائر .

2- عند وصول الاعلاف او ماء الشرب المعالج بالاحماض العضويه الي الجهاز الهضمي للطائر فانها ايضا تقوم بزياده الحموضه داخل الجهاز الهضمي للطائر و من المعروف ان الميكروبات الضاره اغلبها لا يلائمها الوسط الحامضي لانها تنتعش اكثر في الاوساط الاكثر قاعديه مما يقضي عليها او يقلل من نشاطها و تكاثرها.
و علي النقيض فان البكتيريا و المايكروفلورا النافعه تنتعش اكثر في الاوساط الحامضيه مما يجعلها تنمو و تزدهر و تنافس البكتريا او الميكروبات الضاره نظرا لوجود تنافس دائم بين الميكروبات النافعه و الضاره و فيما بعد نوضع هذه النقطه بمزيد من التفصيل.

ثانيا : الميكانيكيه الخاصه:

بالاضافه الي التاثير السابق فان بعض انواع الاحماض العضويه يتميز بخاصيه هامه جدا و هو ان لها تاثير مباشر (قاتل او مثبط) Cidal & Static effectعلي البكتريا الضاره مثل السالمونيلا و الاي كولاي و الكامبيولوباكتر و اللستريا مونوسيتوجين و الكلوستريديا برفيرنجينز و غيرها ، تماما مثل عمل المضادات الحيويه .
مثال لهذه الاحماض هو حامض الفورميك و الخليك و البروبيونك و السوربك sorbic.

و هذه الاحماض لديها القدره علي تحطيم جدار الخليه البكتيريه Cell wall و التاثير علي عمليه تكاثرها ايضا نتيجه تعطيل عمليه استنساخ الحامض النووي لخليتها و اضطراب في العديد من الوظائف الفسيولوجيه للخليه . لذلك تلقي هذه الاحماض الاهتمام الاكبر نظرا لقوه تاثيرها و فعاليتها .

و طريقه تاثير هذه المجموعه علي البكتيريا يكون كالاتي :

هذه الاحماض في الحاله العاديه (Non-dissociated or Non- Ionized form)محبه للدهون لذلك لديها القدره علي اختراق جدار الخليه البكتيريه بسهوله و بعد ان تصل لستوبلازم الخليه البكتيريه فانها تتحلل الي شقين الاول و هو البروتون الموجب الشحنه و الشق الاخر هو الانيون السالب الشحنه، بالنسبه للبروتون فان تراكمه بكثره داخل الخليه البكتيريه يؤدي الي زياده الحموضه بها لدرجه لا تستطيع تحمله الخليه البكتيريه مما يدفع الخليه البكتيريه الي استنزاف اغلب طاقتها لتعديل الاس الهيدروجيني داخلها مما يؤدي الي استفاذ طاقتها جميعا و موتها او تثبيط نموها و تكاثرها بدرجه كبيره.
اما تراكم الشق الانيوني السالب يؤدي الي اضطراب في عمليه نسخ الحامض النووي DNA مما يؤدي الي عدم قدره البكتريا علي التكاثر كما يؤدي هذه التراكم ايضا الي اضطراب في مستوي الضغط الاسموزي داخل الخليه و بالتالي موتها او انفجارها.

One Response to “الاحماض العضوية”

ضع تعليقك

Current ye@r *